starnew

لترفيهكم


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

►▓◄صالح جغام ذاك الذي صنع خلوده ►▓◄

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 ►▓◄صالح جغام ذاك الذي صنع خلوده ►▓◄ في السبت فبراير 20, 2010 9:57 pm

Admin

avatar
مدير
مدير
السبت 20 فيفري 2010




في ذكرى رحيله
صالح جغام ذاك الذي صنع خلوده
منيرة رزقي
لم يكن مروره بالمشهد الاعلامي عابرا بل كان يحمل كل مقومات الثبات والخلود. فقد نحت لنفسه مكانا ومكانة مرموقة في مشهد متحوّل تطغى فيه المنافسة وفي زمن كان المتاح أقل بكثير من المنشود.
كان صالح جغام مشحونا بقصة حب لا تعرف الافول للاذاعة التي كانت مدرسته وبيته وعشقه الاول والأخير.
ومن خلال هذا العشق اللامتناهي أسّس مدرسته المخصوصة في التقديم الاذاعي. وأصبح له مريدون وتلاميذ يتبعون خطاه وينسجون على منواله وينهلون من خبرته التي تعتقت مع الايام حتى بات مرجعا في التقديم الاذاعي.
لقد أدرك الراحل صالح جغام منذ البدء مكامن النجاح والتألق فسعى الى صنع اسطورته من خلال عمله على السعي الى الاشتغال على ذاته وتطوير مهاراته ومعارفه. اذ احاط نفسه بكبار المثقفين والمبدعين واختار لنفسه نهج الاطلاع والتكوين والتحصيل بعيدا عن فضاءات التعلّم التقليدية. وهذا ما جعله يمتلك قدرا محترما من المعرفة خوّل له ان ينتج برامج شكلت اضافة حقيقية للاذاعة التونسية بل كانت من العلامات المضيئة في تاريخ البث الاذاعي ولا تزال مصدر إلهام للكثيرين.
اذن ورغم مرور 19 عاما على رحيله (اذ رحل صالح جغام يوم 22 فيفري عام 1991) لا يزال مكانه شاغرا رغم توافد أجيال عديدة على ميكروفون الاذاعة ورغم تنامي عدد الاذاعات وتنوعها فهو ينتمي الى فئة من الذين «لا قطع غيار لهم» ولا يمكن تعويضهم او الاستعاضة عنهم، لأن صاحب حقيبة المفاجآت الذي حزم حقيبته الأخيرة وخبأ في ثناياها سنوات عمره المليئة بالعطاء قد صبغ مسيرته بالشغف الكبير للعمل وبالتجديد الذي لا حدود له ولهذا لا يزال ينبعث من ردهات الاذاعة محتفيا بنغم جديد او غاضبا من شيء ما عكّر صفوه، قبل ان يعود الى عشقه الكبير ويغرق في حوارات وتعاليق التي لا تنتهي.
ولعلّ الاذاعة التونسية اليوم وهي تحتفي بذكراه تدرك اية ثروة خلفها هذا الذي صادق الميكروفون ومكن اذاعته من تراث ثقافي واعلامي من شأنه ان يكون هدايا للاجيال القادمة وذاكرة للاذعة لا تمحوها الأيام.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://starnew.forumotion.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى